أحباب الله
اهلا بكم في منتديات احباب الله

نرحب بكم
نتمنى لكم وقت ممتع ومفيد
المدير العام
eng-ali khurasat

أحباب الله

أَمَّنْ هُوَ قَانِتٌ آنَاءَ اللَّيْلِ سَاجِدًا وَقَائِمًا يَحْذَرُ الْآخِرَةَ وَيَرْجُو رَحْمَةَ رَبِّهِ ۗ قُلْ هَلْ يَسْتَوِي الَّذِينَ يَعْلَمُونَ وَالَّذِينَ لَا يَعْلَمُونَ ۗ
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 قصة تاجر الأقمشة واهمية التفكير الإيجابي ! ..

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
Admin
avatar

المساهمات : 1087
تاريخ التسجيل : 18/01/2015
العمر : 22
الموقع : الاردن / العقبه

مُساهمةموضوع: قصة تاجر الأقمشة واهمية التفكير الإيجابي ! ..   السبت مايو 20, 2017 8:28 pm

ﻳﺤﻜﻰ ﺃﻥ ﺭﺟﻞ ﻛﺎﻥ ﻳﺼﻨﻊ ﻗﻤﺎﺵ
ﻟﻠﻤﺮﺍﻛﺐ ﺍﻟﺸﺮﺍﻋﻴﺔ ﻳﺠﻠﺲ ﻃﻮﻝ
ﺍﻟﺴﻨﺔ ﻳﻌﻤﻞ ﻓﻰ ﺍﻟﻘﻤﺎﺵ ﺛﻢ ﻳﺒﻴﻌﻪ
ﻷﺻﺤﺎﺏ ﺍﻟﻤﺮﺍﻛﺐ ﻭﻓﻰ ﺳﻨﺔ ﻣﻦ
ﺍﻟﺴﻨﻮﺍﺕ ﻭﺑﻴﻨﻤﺎ ﺫﻫﺐ ﻟﺒﻴﻊ ﺍﻧﺘﺎﺝ
ﺍﻟﺴﻨﺔ ﻣﻦ ﺍﻟﻘﻤﺎﺵ ﻷﺻﺤﺎﺏ
ﺍﻟﻤﺮﺍﻛﺐ، ﺳﺒﻘﻪ ﺃﺣﺪ ﺍﻟﺘﺠﺎﺭ ﺍﻟﻰ
ﺍﺻﺤﺎﺏ ﺍﻟﻤﺮﺍﻛﺐ ﻭﺑﺎﻉ ﺍﻗﻤﺸﺘﻪ ﻟﻬﻢ.

ﻃﺒﻌﺎ ﺍﻟﺼﺪﻣﺔ ﻛﺎﻧﺖ ﻛﺒﻴﺮﺓ .

ﺿﺎﻉ ﺭﺃﺱ ﺍﻟﻤﺎﻝ ﻣﻨﻪ ﻭﻓﻘﺪ
ﺗﺠﺎﺭﺗﻪ..

ﻓﺠﻠﺲ ﻭﻭﺿﻊ ﺍﻟﻘﻤﺎﺵ ﺃﻣﺎﻣﻪ
ﻭﺟﻌﻞ ﻳﻔﻜّﺮ
ﻭﺑﺠﻠﻮﺳﻪ ﻛﺎﻥ ﻣﺤﻂ ﺳﺨﺮﻳﺔ
ﺍﺻﺤﺎﺏ ﺍﻟﻤﺮﺍﻛﺐ ، ﻓﻘﺎﻝ ﻟﻪ

ﺃﺣﺪﻫﻢ : ( ﺍﺻﻨﻊ ﻣﻨﻬﺎ ﺳﺮﺍﻭﻳﻞ
ﻭﺍﺭﺗﺪﻳﻬﺎ )

ﻓﻔﻜﺮ ﺍﻟﺮﺟﻞ ﺟﻴﺪﺍً..

ﻭﻓﻌﻼً ﻗﺎﻡ ﺑﺼﻨﻊ ﺳﺮﺍﻭﻳﻞ ﻷﺻﺤﺎﺏ
ﺍﻟﻤﺮﺍﻛﺐ ﻣﻦ ﺫﻟﻚ ﺍﻟﻘﻤﺎﺵ، ﻭﻗﺎﻡ
ﺑﺒﻴﻌﻬﺎ ﻟﻘﺎﺀ ﺭﺑﺢ ﺑﺴﻴﻂ… ﻭﺻﺎﺡ
ﻣﻨﺎﺩﻳﺎ:
( ﻣﻦ ﻳﺮﻳﺪ ﺳﺮﻭﺍﻻً ﻣﻦ ﻗﻤﺎﺵ ﻗﻮﻱ
ﻳﺘﺤﻤﻞ ﻃﺒﻴﻌﺔ ﺍﻟﻌﻤﻞ ﺍﻟﻘﺎﺳﻴﺔ ) ؟

ﻓﺄٌﻋﺠﺐ ﺍﻟﻨﺎﺱ ﺑﺘﻠﻚ ﺍﻟﺴﺮﺍﻭﻳﻞ
ﻭﻗﺎﻣﻮﺍ ﺑﺸﺮﺍﺋﻬﺎ…

ﻓﻮﻋﺪﻫﻢ ﺍﻟﺮﺟﻞ ﺃﻥ ﻳﺼﻨﻊ ﻣﻨﻬﺎ ﻓﻲ
ﺍﻟﺴﻨﺔ ﺍﻟﻘﺎﺩﻣﺔ..

ﺛﻢ ﻗﺎﻡ ﺑﻌﻤﻞ ﺗﻌﺪﻳﻼﺕ ﻭﺍﺿﺎﻓﺎﺕ
ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺴﺮﺍﻭﻳﻞ ، ﻭﺻﻨﻊ ﻟﻬﺎ ﻣﺰﻳﺪﺍ
ﻣﻦ ﺍﻟﺠﻴﻮﺏ ﺣﺘﻰ ﺗﺴﺘﻮﻓﻲ ﺣﺎﺟﺔ
ﺍﻟﻌﻤﺎﻝ ﻭﻫﻜﺬﺍ..

ﺛﻢ ﻳﺬﻫﺐ ﺑﻬﺎ ﻷﺻﺤﺎﺏ ﺍﻟﻤﺮﺍﻛﺐ
ﻓﻴﺸﺘﺮﻭﻫﺎ ﻣﻨﻪ

ﻭﺑﻬﺬﻩ ﺍﻟﻄﺮﻳﻘﺔ ﺗﻤﻜّﻦ ﺍﻟﺮﺟﻞ ﻣﻦ
ﺗﺤﻮﻳﻞ ﺍﻷﺯﻣﺔ ﻟﻨﺠﺎﺝ ﺳﺎﺣﻖ

#ﻭﺗﻠﺨﻴﺼﺎ …

ﺍﻷﺯﻣﺔ ﻻ ﺗﺠﻌﻞ ﺍﻻﻧﺴﺎﻥ ﻳﻘﻒ ﻓﻲ
ﻣﻜﺎﻧﻪ..

ﻟﻜﻦ ﺍﺳﺘﺠﺎﺑﺘﻨﺎ ﻟﻬﺎ ﻭﺭﺩﻭﺩ ﺍﻻﻓﻌﺎﻝ
ﻫﻲ ﻣﺎ ﺗﺠﻌﻠﻨﺎ ﻧﺘﻘﺪﻡ ﺃﻭ ﻧﺘﺮﺍﺟﻊ ﺍﻟﻰ
ﺍﻟﺨﻠﻒ

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://11111111111111111111.jordanforum.net
 
قصة تاجر الأقمشة واهمية التفكير الإيجابي ! ..
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
أحباب الله :: المنتديات الادبية :: منتديات كان يا مكان-
انتقل الى: